حول معرّف الكيان القانوني

نبذة عن معرّف الكيان القانوني (LEI)



معرّف الكيان القانوني عبارة عن رمز حرفي عددي مكون من 20 حرف يعتمد على معيار الأيزو 17442 الذي وضعته المنظمة الدولية للمواصفات والمقاييس (ISO). ويرتبط معرّف الكيان القانوني بالمعلومات المرجعية الأساسية التي تتيح التعريف الواضح والفريد للكيانات القانونية التي تشارك في المعاملات المالية. ويتضمن كل معرّف من معرّفات الكيانات القانونية معلومات حول هيكل ملكية الكيان، وإجابات على تساؤلات حول ما هي "هوية كل طرف" و"من يملك من". وببساطة، يمكن القول بأن قاعدة بيانات معرّفات الكيانات القانونية المتاحة للجمهور تعد بمثابة دليل عالمي يعزز الشفافية إلى حد كبير في السوق العالمية.

6-750x286

وأكد مجلس الاستقرار المالي (FSB) على أن تبنّي نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي يساهم في تحقيق "عدة أهداف تخص الاستقرار المالي" مثل تحسين إدارة المخاطر في الشركات، وكذلك تقييم المخاطر الاحترازية الصغيرة والكلية بشكل أفضل. وبالتالي، يؤدي ذلك إلى تعزيز نزاهة السوق مع احتواء ممارسات الأسواق غير النزيهة والاحتيال المالي. وأخيرًا وليس آخرًا فإن نشر معرّفات الكيانات القانونية يدعم "زيادة جودة ودقة البيانات المالية بشكل عام".

تُعَدّ قاعدة بيانات معرّفات الكيانات القانونية المتاحة للجمهور مفتاحًا فريدًا للمعلومات المعيارية الخاصة بالكيانات القانونية عالميًا. ويتم تسجيل البيانات ومراجعتها بصفة دورية وفقًا لبروتوكولات وإجراءات تحددها لجنة الرقابة التنظيمية العالمية لمعرّفات الكيانات القانونية.

وبالتعاون مع شركائها في نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي، تستمر Global Legal Entity Identifier Foundation (GLEIF)‎ في التركيز على المزيد من إجراءات تحسين الجودة والموثوقية ونطاق الاستخدام لبيانات معرّفات الكيانات القانونية، وذلك لتمكين المشاركين في الأسواق من الاستفادة من ثروة المعلومات المتوفرة لدى مجتمع معرّفات الكيانات القانونية.

وقد ركزت الأطراف التي أطلقت مبادرة نظام المعرّفات الكيانات القانونية، أي مجموعة العشرين ومجلس الاستقرار المالي والعديد من الجهات التنظيمية حول العالم، على الحاجة إلى جعل نظام معرّفات الكيانات القانونية نظامًا يُحقق المصلحة العامة. ويسهم دليل معرّفات الكيانات القانونية العالمي، والذي توفره GLEIF، بشكل كبير في تحقيق هذا الهدف. فهو يضع بيانات معرّفات الكيانات القانونية بالكامل تحت تصرف أي طرف مهتم بالأمر بشكل مريح ومجانًا.

تأتي الفوائد التي تعود على مجتمع الأعمال الأكبر مع نمو دليل معرّف الكيان القانوني العالمي بما يتماشى مع تبني نظام معرّفات الكيانات القانونية. ولتعظيم الفوائد من وراء تعريف الكيانات في الأسواق المالية وما عداها، يتم تشجيع المؤسسات على المشاركة في العملية والحصول على معرّف الكيان القانوني، وهو ما يمكن أن يتم من خلال عملية سهلة وبسيطة. فكل ما على من يرغب في التسجيل فعله هو الاتصال بالشركاء التجاريين المفضلين من قائمة جهات إصدار معرّفات الكيانات القانونية المتوفرة على موقع GLEIF الإلكتروني.