حول GLEIF

البيانات الصريحة



يرتبط معرّف الكيان القانوني (LEI) بالمعلومات المرجعية الأساسية التي تتيح التعريف الواضح والفريد للكيانات القانونية التي تشارك في معاملات مالية. وتوفر البيانات المرجعية المعلومات المتعلقة بأي كيان قانوني معرَّف من خلال معرِّف كيان قانوني. ويحدد "نسق ملف البيانات المشترك" كيفية قيام جهات إصدار معرّفات الكيانات القانونية بالإبلاغ عن معرّفات الكيانات القانونية الخاصة بها والبيانات المرجعية الخاصة بمعرّفات الكيانات القانونية. وببساطة، يمكن القول بأن قاعدة بيانات معرّفات الكيانات القانونية المتاحة للجمهور تعد بمثابة دليل عالمي يعزز الشفافية إلى حد كبير في السوق العالمية.

ولتسهيل الوصول السريع والسهل إلى إجمالي معرّفات الكيانات القانونية، أصدرت Global Legal Entity Identifier Foundation (GLEIF)‎ دليل معرّفات الكيانات القانونية العالمي. وهو يحتوي على سجلات حالية وتاريخية لمعرّفات الكيانات القانونية، بما في ذلك بيانات مرجعية ذات صلة داخل مستودع مركزي واحد موثوق به. دليل معرّفات الكيانات القانونية العالمي هو المصدر العالمي الوحيد على الإنترنت الذي يوفر بيانات مرجعية مفتوحة وموحدة وعالية الجودة عن الكيانات القانونية. يمكن لأي طرف مهتم بالأمر الوصول بسهولة إلى قاعدة بيانات معرّفات الكيانات القانونية الكاملة والبحث فيها مجانًا من خلال موقع GLEIF باستخدام أداة البحث عن معرّفات الكيانات القانونية عبر الويب والتي طورتها مؤسسة GLEIF.

يتم تقديم البيانات الموجودة على موقع GLEIF الإلكتروني، مثل معرفات الكيانات القانونية والاتفاقية الرئيسية، والتي تمثل الإطار التعاقدي الذي يحكم العلاقة بين GLEIF وجهات إصدار معرّفات الكيانات القانونية، وفق رخصة Creative Commons (CC0)‎. ومؤسسة Creative Commons هي مؤسسة غير ربحية تتيح للمستخدمين مشاركة واستخدام صور الإبداع والمعرفة من خلال أدوات قانونية مجانية.

صادقت GLEIF رسميًا على ميثاق البيانات الصريحة الدولي في كانون الثاني (يناير) 2016. ويعرف الميثاق البيانات المفتوحة على أنها "البيانات الرقمية التي يتم إتاحتها مصحوبة بجميع الخصائص التقنية والقانونية اللازمة لاستخدامها وإعادة استخدامها وإعادة توزيعها من قبل أي شخص وفي أي وقت وأي مكان بحرية تامة".

إنّ الهدف الرئيسي من ميثاق البيانات الصريحة الدولي هو تحقيق مزيد من الترابط والتعاون للتشجيع على زيادة تبني وتنفيذ مبادئ البيانات الصريحة والمعايير والممارسة الجيدة المشتركة، عبر مختلف القطاعات حول العالم.

ويوافق الملتزمون بميثاق البيانات المفتوحة على "اتباع مجموعة من ستة مبادئ والتي ستكون الأساس للوصول إلى البيانات واستخدامها وتوفيرها". وتفرض هذه المبادئ أن تكون البيانات:

1- صريحة افتراضًا.
2- شاملة ومتوفرة في الوقت المناسب.
3- يمكن الوصول إليها واستخدامها.
4- قابلة للمقارنة والتبادل.
5- لتحسين مستوى الحوكمة وإشراك المواطنين.
6- لأغراض الابتكار والتطوير الشامل.

تدعم GLEIF بشكل كامل ميثاق البيانات المفتوحة، وتفخر بأن تلتزم بالمبادئ الستة التي يقررها.

لمزيد من المعلومات، يرجى الرجوع إلى المصادر أدناه.