غرفة الأخبار والإعلام مدوّنة GLEIF

GLEIF وXBRL International تعملان على تعميق علاقات التعاون في سبيل تعزيز تعريف الكيان الرقمي وتقارير الأعمال

انتخاب كارلا ماكينا، رئيس إدارة المعايير في GLEIF، في مجلس إدارة XBRL International


المؤلف: ستيفن وولف

  • التاريخ: 21-03-2019
  • مشاهَدات:

w-abstract-2-750x250

أعلنت XBRL International، وهي منظمة تطوير المعايير غير الهادفة للربح لمعيار تقارير الأعمال الرقمية، انتخاب كارلا ماكينا، رئيس إدارة المعايير في Global Legal Entity Identifier Foundation (GLEIF)‎، في مجلس إدارتها، وذلك في بيان صحفي صدر مؤخرًا.

ويكمن الهدف من إنشاء XBRL International في تحسين الأمور المتعلقة بالمساءلة والشفافية في أداء الأعمال عالميًا، وذلك من خلال تقديم معيار تبادل البيانات المفتوحة لتقارير الأعمال. تستخدم المعايير أكثر من 130 هيئة تنظيمية في أكثر من 70 دولة لجمع معلومات أعمال رقمية وعالية الجودة وموثوقة وفي الوقت المناسب من ملايين الشركات حول العالم. تُعتبر XBRL International منظمة تطوير المعايير المسئولة عن مواصفات XBRL المجانية المرخصة.

تعمل كارلا كمتخصصة في المعايير الدولية في مجال الخدمات المالية. وقد تولت منصب الرئيس السابق المباشر للجنة الفنية للخدمات المالية التابعة للمنظمة الدولية للمعايير (ISO/TC 68)، وتابعت تطوير معيار ISO لمعرف الكيان القانوني (LEI) من خلال المساهمة بشكل مباشر في GLEIF كرئيس إدارة المعايير منذ أيار (مايو) 2015. تُشارك كارلا في مجتمع XBRL منذ عام 2009، في البداية من خلال عملها المتعلق بمعايير ISO، وأيضًا خلال فترة عمل سابقة كعضو في مجلس الإدارة.

صرح روبرت تارولا، رئيس مجلس إدارة XBRL International، قائلاً: "نرحب بعودة كارلا إلى المجلس. فهي تُضفي خبرة قيمة للغاية على هذا المنصب. كما يُساعدنا انتخابها على تعميق علاقات التعاون الحالية بالغة الأهمية مع GLEIF."

تعزيز تعريف الكيان الرقمي وتقارير الأعمال من خلال مُعرّف الكيان القانوني وXBRL

تعتبر GLEIF أن حلقات الوصل بين معرّف الكيان القانوني ومعيار XBRL من مكونات الهيكل التنظيمي العالمي الطبيعية والمعنية بدرجة كبيرة، حيث تجمع الهوية الفريدة عالميًا مع رقمنة تقارير الأداء والمخاطر بجميع أنواعها. ومن ثم تضافرت جهود GLEIF وXBRL International لمنح الأطراف المعنية في كل من القطاع العام والخاص أقصى استفادة من تعريف الكيان الرقمي وتقارير الأعمال.

ويمنح نظام معرّفات الكيانات القانونية نهجًا شاملاً لتعريف الكيانات القانونية، وهو نهج يمكنه إزالة التعقيد من المعاملات التجارية. ومن خلال دليل معرّفات الكيانات القانونية العالمي، توفر GLEIF المصدر الأكبر على الإنترنت الذي يوفر بيانات مرجعية مفتوحة وموحدة وعالية الجودة عن الكيانات القانونية. فلا يوجد نظام تعريف كيانات عالمي ومفتوح آخر التزم بنظام صارم مماثل للتحقق الدوري من صحة البيانات.

سيعمل دمج معرّف الكيان القانوني مع الطرق الأخرى للتحقق من الكيانات، مثل الشهادات الرقمية، على تمكين أي شخص من الوصول إلى جميع السجلات المرتبطة بمؤسسة ما، وتحديد من يملك من، بسهولة ويُسر. وعندما يُصبح معرّف الكيان القانوني هو الرابط المُشترك، فإنه سيوفر تعريفًا مؤكدًا في أي معاملة عبر الإنترنت، مما يجعل المشاركة في السوق الرقمية العالمية أكثر سهولة لأي شخص.

XBRL هو المعيار الدولي المفتوح لتقارير الأعمال الرقمية. ومن خلال موقعها الإلكتروني، تُشير XBRL International إلى أن: "ملايين المستندات المرمّزة بلغة XBRL يتم إنشاؤها كل سنة، وتُبدل التقارير القديمة الورقية بنسخ رقمية أكثر دقة وفاعلية وفائدة. وباختصار فإن XBRL تتيح لغةً يمكن فيها تعريف مصطلحات التقارير تعريفاً رسمياً. ويمكن استخدام تلك المصطلحات عند ذلك لتمثّل على نحو فريد محتويات البيانات المالية أو أنواع أخرى من تقارير الالتزام والأداء والأعمال. وتتيح XBRL لمعلومات التقارير الانتقال بين المؤسسات انتقالاً سريعاً ودقيقاً ورقمياً."

"إن التحوّل من التقارير القائمة على الورق ونسق PDF ونسق HTML إلى تقارير بلغة XBRL هو أشبه قليلاً بالتحوّل من التصوير الفوتوغرافي باستخدام فيلم إلى التصوير الفوتوغرافي الرقمي، أو من الخرائط الورقية إلى الخرائط الرقمية. ويسمح النسق الجديد لكم بالقيام بجميع الأشياء التي كانت ممكنة مع إتاحة مجموعة من الإمكانيات الجديدة أيضاً، لأن المعلومات واضحة التعريف، ومستقلة المنصة، وقابلة للاختبار، ورقمية. ومثل الخرائط الرقمية، فإن تقارير الأعمال الرقمية بنسق XBRL تبسّط الطريقة التي يمكن للناس فيها أن يستخدموا البيانات ويتشاركونها ويحللونها ويضيفون إليها قيمة ما."

"يحظى اتحاد XBRL الدولي بدعم من أكثر من 600 مؤسسة عضو، من القطاعين العام والخاص. وقد خضع المعيار للتطوير والتحسين على مدى أكثر من عقد، ويدعم كل نوع تقريباً من أنواع رفع التقارير التي يمكن تصوّرها، ويتيح في الوقت ذاته مجموعة واسعة من المزايا التي تعزز جودة التقارير واتساقها بالإضافة إلى سهولة استخدامها." تُستخدم XBRL بطرق مختلفة كثيرة وفي أغراض مختلفة كثيرة، وتشمل المنظّمين والشركات والحكومات ومزوّدي البيانات والمحللين والمستثمرين والمحاسبين.

تعاونت GLEIF مع XBRL International قبل ذلك لوضع توصيات حول الاستخدام المتسق لمعرّفات الكيانات القانونية ضمن تصنيفات XBRL والوثائق المرمّزة بلغة الأعمال. (للحصول على التفاصيل، يُرجى الرجوع إلى منشور مدونة GLEIF، بعنوان "XBRL International تُشكل مجموعة عمل مشتركة مع GLEIF لمعالجة الهوية القانونية في تقارير الأعمال الرقمية"، المتضمن في قسم "روابط ذات صلة" أدناه).

مدونة GLEIF ومنتدى المناقشة

إذا رغبتم في التعليق على منشور في المدوّنة، يُرجى زيارة المدوّنة باللغة الإنجليزية. ويُرجى تعريف أنفسكم بذكر الاسم الأول واسم العائلة. سوف يظهر اسمكم بجانب تعليقكم. لن تُنشر عناوين البريد الإلكتروني. يرجى الملاحظة بأنه من خلال الدخول إلى منتدى المناقشة أو المساهمة فيه فأنتم توافقون على الالتزام بشروط سياسة التدوين لدى GLEIF، ولذا يرجى قراءتها جيدًا.



قراءة جميع المنشورات السابقة في مدوّنة GLEIF
نبذة عن المؤلف:

السيّد ستيفن وولف هو المدير التنفيذي لمؤسسة Global Legal Entity Identifier Foundation (‎GLEIF)‎. ومنذ كانون الثاني (يناير) من عام 2017، كان السيد وولف من الدعاة المشاركين في المجموعة الاستشارية International Organization for Standardization Technical Committee 68 FinTech Technical Advisory Group (‎ISO TC 68 FinTech TAG)‏. وفي كانون الثاني (يناير) من عام 2017، حصل على لقب أحد أفضل 100 قائد في مجال التعريف في "One World Identity". وهو يتمتع بخبرة كبيرة في تأسيس عمليات البيانات واستراتيجيات التنفيذ العالمية. وخلال مسيرته المهنية، قاد السيد وولف عملية تطوير الأنشطة التجارية الرئيسية واستراتيجيات تطوير المنتجات. ويُعد السيد وولف أحد المؤسسين لشركة آي إس إنوفاتيف سوفتوير التي تأسست عام 1989 وكان أول عضو مجلس إدارة منتدب للشركة. وعيّن لاحقاً في منصب المتحدث باسم المجلس التنفيذي لخليفتها شركة آي إس تيلي داتا إيه جي. وقد أصبحت هذه الشركة في النهاية جزءًا من مؤسسة إنترأكتيف داتا التي شغل فيها السيد وولف منصب المدير التقني.


الكلمات الدلالية لهذه المقالة:
الامتثال, إدارة البيانات, الهوية الرقمية, Global Legal Entity Identifier Foundation, البيانات المفتوحة, إدارة المخاطر, المعايير