غرفة الأخبار والإعلام مدوّنة GLEIF

انضمام ANNA وGLEIF إلى مبادرة ربط معرّفات الكيانات القانونية بأرقام التعريف الدولية للأوراق المالية

ربط كلا المعيارين لتحسين الشفافية والمساعدة في إدارة المخاطر والإفصاح


المؤلف: ستيفن وولف

  • التاريخ: 04-09-2018
  • مشاهَدات:

unknown-750x247

في 4 أيلول (سبتمبر) 2018، أعلنت جمعية هيئات الترقيم الوطني (ANNA) وGlobal Legal Entity Identifier Foundation (GLEIF)‎ عن توقيع مبادرة جديدة لربط أرقام التعريف الدولية للأوراق المالية (ISIN) بمعرفات الكيانات القانونية (LEI). وقد تم إنشاء المبادرة للمساعدة في تحسين شفافية الإفصاح عن طريق الربط بين جهة الإصدار وإصدار الأوراق المالية.

ورقم التعريف الدولي للأوراق المالية هو المعيار العالمي المعترف به للتعرف الفريد للأدوات المالية، مثل الأوراق المالية. "الأوراق المالية هي عبارة عن أصول مالية قابلة للتداول. ويشير المصطلح عادةً إلى أي شكل من أشكال الأدوات المالية، ولكن تعريفه القانوني يختلف حسب الولاية القضائية. ففي بعض الولايات القضائية، يستثني المصطلح بشكل محدد الأدوات المالية بخلاف الأسهم وأدوات الدخل الثابت. وفي ولايات قضائية أخرى، تتضمن بعض الأدوات القريبة من الأسهم والدخل الثابت، على سبيل المثال، ضمانات الأسهم. وفي بعض البلدان واللغات، يستخدم مصطلح "الأوراق المالية" بشكل شائع في اللغة اليومية ليعني أي شكل من أشكال الأدوات المالية، على الرغم من أن النظام القانوني والتنظيمي الأساسي قد لا يكون له هذا التعريف واسع النطاق." (ويكيبيديا). يرتبط معرّف الكيان القانوني بالمعلومات المرجعية الأساسية التي تتيح التعريف الواضح والفريد للكيانات القانونية التي تشارك في معاملات مالية، مثل جهات إصدار السندات.

وتهدف المبادرة العالمية الجديدة إلى ربط أرقام التعريف الدولية للأوراق المالية الجديدة والقديمة بمعرفات الكيانات القانونية المقابلة لها. ومن خلال ربط معياري الأيزو معًا، ستتمكن الشركات من تجميع البيانات المطلوبة للحصول على رؤية واضحة للإفصاح عن الأوراق المالية داخل جهة إصدار معينة والكيانات المرتبطة بها. وبمجرد التنفيذ، سيتم إتاحة جدول ربط أرقام التعريف الدولية للأوراق المالية بمعرفات الكيانات القانونية مجانًا للجميع دون تقييد على موقعي GLEIF وANNA على حدٍ سواء.

وبوصفها سلطة التسجيل لرقم التعريف الدولي للأوراق المالية، كانت ANNA مسؤولة عن تطوير وتعزيز معيار رقم التعريف الدولي للأوراق المالية من خلال عملها والتعاون مع الأعضاء والمنظمين والصناعة بشكل عام. ونتيجة لذلك، يتم إصدار أرقام التعريف الدولية للأوراق المالية (ISIN) اليوم في أكثر من 200 ولاية قضائية في جميع أنحاء العالم، مما يتيح التجارة عبر الحدود العالمية وتحسين الشفافية. وتؤكد هذه المبادرة التزام ورسالة ANNA على تشجيع استخدام المعايير، بما في ذلك معايير الأيزو المستخدمة في هذه المبادرة: رقم التعريف الدولي للأوراق المالية (ISO 6166) ومعرّف الكيان القانوني (ISO 17442).

وتعتمد السلطات العامة في العديد من الولايات القضائية على معرفات الكيانات القانونية في تقييم المخاطر واتخاذ الخطوات التصحيحية، وإذا لزم الأمر، الحد من إساءة استغلال السوق وتحسين دقة البيانات المالية. وستساعد الاستفادة من قاعدة بيانات معرّفات الكيانات القانونية المفتوحة المؤسسات في جميع المجالات على خفض التكاليف وتبسيط وتسريع العمليات واكتساب رؤية أعمق للسوق العالمية. ويمنح نظام معرّفات الكيانات القانونية نهجًا شاملاً لتعريف الكيانات القانونية، وهو نهج يمكنه إزالة التعقيد من المعاملات التجارية.

وقال دان كوهنيل، رئيس ANNA، "نحن نبحث باستمرار عن طرق لتعزيز التوحيد وتحقيق الانسجام في الصناعة المالية، ويسرنا العمل مع GLEIF لربط اثنين من معايير أيزو المهمة معًا. ونتطلع إلى العمل مع وكالات الترقيم الوطنية للمساعدة في دفع هذه المبادرة إلى الأمام في مرحلة التنفيذ."

ومن وجهة نظر GLEIF، من المهم إبراز أنه في حين تم تكليف الربط بين ربط أرقام التعريف الدولية للأوراق المالية ومعرفات الكيانات القانونية من قبل بعض اللوائح، نرى أن هذه المبادرة الجديدة مفيدة للسوق العالمي بأكمله. إنها أول خطوة كبيرة نحو توفير الأدوات لتجميع البيانات اللازمة للمساعدة في إدارة المخاطر والإفصاح.

تلخيص: الربط بمعرّف الكيان القانوني وعملية اعتماد GLEIF

(أبلغنا أولاً عن المعلومات التالية مع نشر مشاركة GLEIF في 15 أيار (مايو) 2018 بعنوان "GLEIF تُطلق خدمة اعتماد ربط معرّفات الكيانات القانونية".)

خدمة اعتماد الربط من GLEIF عبارة عن عملية اعتماد مجانية. الهدف من هذه العملية هو التأكد من أن المؤسسات التي تربط معرّف الكيان القانوني بمعرّفاتها الخاصة تستخدم عمليات و/أو منهجيات مناسبة للقيام بذلك على نحو دقيق. يستفيد موردو البيانات والمؤسسات الأخرى بشكل كبير من ربط معرّفاتهم ذات الصلة بمعرّفات الكيانات القانونية، حيث يُقدم هذا الربط وظائف مُعززة لعملائهم. كما تُعزز خدمة اعتماد الربط النزاهة في نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي، وذلك من خلال ضمان أن ضوابط الجودة المرتبطة بربط المعرّفات بمعرّفات الكيانات القانونية تُلبي المتطلبات التي حددتها GLEIF أو تتجاوزها.

وبعد الاعتماد، يلزم شريك الربط الحفاظ على معايير الجودة هذه وتُجري GLEIF، على فترات منظمة، أنشطة للتحقق من الصلاحية للتأكد من استمرار استيفاء الناتج لمعايير الأداء المطلوبة من GLEIF. كما تنشر GLEIF ملف علاقة يُطابق المعرّف ذي الصلة بمعرّف الكيان القانوني. يستطيع مستخدمو البيانات الوصول إلى هذه المعلومات من خلال موقع GLEIF الإلكتروني لدمجها في نُظم البيانات القائمة لديهم.

في شباط (فبراير) 2018، نجحت GLEIF وسويفت في تطوير عملية الاعتماد من خلال إطلاق ملف العلاقة مفتوح المصدر الشهري الأول، والذي يُطابق كود معرّف الأعمال (BIC) المُخصص لمؤسسة ما بمعرّف الكيان القانوني الخاص بها. ويُظهر هذا التعاون كيف يمكن للمشاركين في السوق العمل مع GLEIF من أجل الإحالة المرجعية إلى معرّفات الكيانات الرئيسية، بدون أي رسوم تمامًا. وتقوم ملفات العلاقة بين كود معرّف الأعمال ومعرّف الكيان القانوني على عملية ربط قامت سويفت بوضعها واعتمدتها GLEIF.

تتوفر معلومات مُفصلة حول عملية الاعتماد، بالإضافة إلى الوثائق ذات الصلة، على صفحة موقع GLEIF الإلكتروني المُخصصة "عملية اعتماد GLEIF" (انظر قسم "روابط ذات صلة" أدناه).

تلخيص: الفوائد

إن عملية تعريف الكيانات يمكن أن تكون مكلفة ومعقدة وتستغرق وقتًا طويلاً. وكثيرًا ما يتم تخزين المعلومات ذات الصلة في أنظمة داخلية وخارجية متباينة ومميزة بأرقام معرفات مختلفة للعملاء. وللتعامل مع هذه التحديات، إلى جانب تحديات أخرى، تنشر GLEIF دليل معرّفات الكيانات القانونية العالمي، والذي يحتوي على سجلات حالية وسابقة لمعرّفات الكيانات القانونية، بما في ذلك البيانات المرجعية ذات الصلة داخل مستودع مركزي واحد موثوق به. توفر البيانات المرجعية المعلومات الخاصة بكيان قانوني يمكن تعريفه باستخدام معرّف كيان قانوني، مما يوضح "هوية كل طرف" و"من يملك من". دليل معرّفات الكيانات القانونية العالمي هو المصدر العالمي الوحيد على الإنترنت الذي يوفر بيانات مرجعية مفتوحة وموحدة وعالية الجودة عن الكيانات القانونية.

ومن خلال ربط المعرّفات البديلة لكيان ما بمعرّف الكيان القانوني المُقابل الخاص به، يستطيع موردو البيانات والمؤسسات الأخرى توفير وظائف مُعززة وتجربة مرنة وأكثر سلاسة لعملائهم. كما تؤدي إمكانية الاستخدام المتوافق عبر نظم التعريف الشبيهة، الناتجة عن الربط، إلى تبسيط عمليات التحقق من الكيانات وخفض تكاليف إدارة البيانات بالنسبة لمستخدمي البيانات.

تعمل خدمة اعتماد الربط، والنشر اللاحق من GLEIF لملفات العلاقة مفتوحة المصدر، المتاحة للجمهور، والتي تُطابق المعرّفات بمعرّفات الكيانات القانونية المقابلة، على تسهيل عملية جمع وتجميع ومطابقة معلومات الأطراف الأخرى. ومن السهل استيعاب كيف يمكن أن يكون ذلك الأمر مفيدًا في الكثير من الأمثلة، بما في ذلك الامتثال، والتقارير التنظيمية، وإدارة العلاقات مع العملاء، وبالطبع استيفاء المتطلبات. كما أنه من السهل معرفة أن فوائد اعتماد عملية ربط المعرّفات بمعرّفات الكيانات القانونية يمكن الاستفادة منها في أي قطاع يعتمد على التحقق الدقيق من الكيانات ويُقدر الشفافية المُعززة في السوق العالمية.

باختصار، تستجيب خدمة اعتماد الربط من GLEIF لطلب السوق المُلح لعمليات تحقق مُبسطة من الكيانات، والذي أكدته مؤخرًا دراسة بحثية أجرتها GLEIF. (لمعرفة المزيد حول نتائج دراسة GLEIF البحثية حول تحديات عملية تعريف الكيانات في الخدمات المالية، يمكنك الرجوع إلى موقعنا الإلكتروني، صفحة "معرّفات الكيانات القانونية في "اعرف عميلك: خاصية جديدة لتعريف الكيانات القانونية" المتضمنة في قسم "روابط ذات صلة" أدناه.)

مدونة GLEIF ومنتدى المناقشة

إذا رغبتم في التعليق على منشور في المدوّنة، يُرجى زيارة المدوّنة باللغة الإنجليزية. ويُرجى تعريف أنفسكم بذكر الاسم الأول واسم العائلة. سوف يظهر اسمكم بجانب تعليقكم. لن تُنشر عناوين البريد الإلكتروني. يرجى الملاحظة بأنه من خلال الدخول إلى منتدى المناقشة أو المساهمة فيه فأنتم توافقون على الالتزام بشروط سياسة التدوين لدى GLEIF، ولذا يرجى قراءتها جيدًا.



قراءة جميع المنشورات السابقة في مدوّنة GLEIF
نبذة عن المؤلف:

السيّد ستيفن وولف هو المدير التنفيذي لمؤسسة Global Legal Entity Identifier Foundation (‎GLEIF)‎. ومنذ كانون الثاني (يناير) من عام 2017، كان السيد وولف من الدعاة المشاركين في المجموعة الاستشارية International Organization for Standardization Technical Committee 68 FinTech Technical Advisory Group (‎ISO TC 68 FinTech TAG)‏. وفي كانون الثاني (يناير) من عام 2017، حصل على لقب أحد أفضل 100 قائد في مجال التعريف في "One World Identity". وهو يتمتع بخبرة كبيرة في تأسيس عمليات البيانات واستراتيجيات التنفيذ العالمية. وخلال مسيرته المهنية، قاد السيد وولف عملية تطوير الأنشطة التجارية الرئيسية واستراتيجيات تطوير المنتجات. ويُعد السيد وولف أحد المؤسسين لشركة آي إس إنوفاتيف سوفتوير التي تأسست عام 1989 وكان أول عضو مجلس إدارة منتدب للشركة. وعيّن لاحقاً في منصب المتحدث باسم المجلس التنفيذي لخليفتها شركة آي إس تيلي داتا إيه جي. وقد أصبحت هذه الشركة في النهاية جزءًا من مؤسسة إنترأكتيف داتا التي شغل فيها السيد وولف منصب المدير التقني.


الكلمات الدلالية لهذه المقالة:
إدارة العلاقات مع العملاء, إدارة البيانات, دليل معرّفات الكيانات القانونية العالمي, Global Legal Entity Identifier Foundation, اعرف عميلك (KYC), المبرر التجاري لمعرفات الكيانات القانونية, ربط معرفات الكيانات القانونية, البيانات المفتوحة, المشتقات المالية المتداولة في السوق الموازية, إدارة المخاطر