غرفة الأخبار والإعلام مدوّنة GLEIF

يعمل برنامج إدارة جودة البيانات الجديد، والمقدّم من GLEIF، على تحسين درجة سلامة مصدر بيانات معرّفات الكيانات القانونية.

يعكس أول تقرير شهري ارتفاع مستوى جودة البيانات في نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي حتى اليوم.


المؤلف: ستيفن وولف

  • التاريخ: 09-02-2016
  • مشاهَدات:

160201-v1-1-lay-gleif-dataquality-release.ar-750x364

دشّنت Global Legal Entity Identifier Foundation (GLEIF)x برنامجها لإدارة جودة البيانات في 9 شباط (فبراير) 2016، والمؤسسة هي الجهة المسؤولة عن ضمان السلامة التشغيلية لنظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي. وبناء على مجموعة من المعايير المحددة بشكل واضح، يسمح البرنامج بمراقبة وتقييم وتحسين جودة مصدر بيانات معرّفات الكيانات القانونية (المعلومات المتوفرة للجمهور بشأن الكيانات القانونية المعرّفة من خلال معرّف كيان قانوني). يلخص التقرير الشهري الأول نتائج تقييم الجودة اعتبارًا من 31 كانون الثاني (يناير) 2016، ويعكس المستوى المرتفع للغاية من جودة البيانات والذي تم تحقيقه بالفعل في نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي.

ويصف هذا المنشور الخاص بالمدونة المبادئ الحاكمة لبرنامج إدارة جودة البيانات الخاص بـ GLEIF. تم تضمين روابط للتقرير الشهري الأول والمزيد من المواد الأساسية في القسم 'روابط ذات صلة' أدناه.

حددت GLEIF مجموعة من المعايير القابلة للقياس لتوضيح مفهوم جودة البيانات فيما يتعلق بمجتمع بيانات معرّفات الكيانات القانونية

وأكد مجلس الاستقرار المالي على أن تبنّي نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي يساهم في تحقيق"عدة أهداف تخص الاستقرار المالي" مثل تحسين إدارة المخاطر في الشركات، وكذلك تقييم المخاطر الاحترازية الصغيرة والكلية بشكل أفضل. وبالتالي، يؤدي ذلك إلى تعزيز نزاهة السوق مع احتواء ممارسات الأسواق غير النزيهة والاحتيال المالي. كما أكد مجلس الاستقرار المالي على أن نشر نظام معرّفات الكيانات القانونية يجب أن يدعم "مستوى جودة ودقة أعلى للبيانات المالية بشكل عام".

يرتبط معرّف الكيان القانوني بالمعلومات المرجعية الأساسية التي تساهم في التعريف الواضح والفريد للكيانات القانونية المشاركة في المعاملات المالية. وتوفر البيانات المرجعية معلومات حول الكيان القانوني المعرّف من خلال معرّف كيان قانوني، وببساطة يمكن اعتبار مصدر بيانات معرّفات الكيانات القانونية المتاح للجمهور بمثابة دليل عالمي يعزز الشفافية في الأسواق المالية بشكل كبير. وتعتمد قدرة مصدر البيانات في تلبية هذه الأهداف على مدى إتاحة البيانات المفتوحة والموثوقة والتي يمكن الاعتماد عليها.

تبدأ عملية الحفاظ على جودة بيانات معرّفات الكيانات القانونية مع الكيان الذي يتولّى عملية التسجيل. فمن خلال التسجيل الذاتي، يجب على الكيان الذي يتولّى التسجيل توفير بيانات مرجعية دقيقة خاصة بمعرّفات الكيانات القانونية. وبعد ذلك يجب على مؤسسة إصدار معرّفات الكيانات القانونية (التي يطلق عليها وحدة التشغيل المحلية) التحقق من البيانات المرجعية الخاصة بمعرّفات الكيانات القانونية من خلال الرجوع إلى المصدر الرسمي المحلي – سجل تجاري وطني على سبيل المثال – وإصدار معرّف كيان قانوني يتوافق مع معيار معرّفات الكيانات القانونية. وبمجرد حصول الكيان القانوني على معرّف كيان قانوني، فإنه يُنشر مع البيانات المرجعية ذات الصلة الخاصة بمعرّف الكيان القانوني من قبل وحدة التشغيل المحلية التي أصدرت معرّف الكيان القانوني. وتنشر كل وحدة تشغيل محلية يوميًا ملفًا محدثًا يشتمل على جميع معرّفات الكيانات القانونية التي أصدرتها وكذلك البيانات المرجعية ذات الصلة. ويحدد "نسق ملف البيانات المشترك" كيفية قيام المؤسسات التي تصدر معرّفات الكيانات القانونية بالإبلاغ عن معرّفات الكيانات القانونية الخاصة بها والبيانات المرجعية الخاصة بمعرّفات الكيانات القانونية. نشرت GLEIF دليل معرّفات الكيانات القانونية العالمي، والذي يوفر معلومات، يتم تحديثها يوميًا أيضًا، حول جميع معرّفات الكيانات القانونية الصادرة حتى تاريخه.

160201-v2-1-lay-gleif-gleis-participantsdataqualityvaulechain.ar-750x485

تتولّى GLEIF مسؤولية مراقبة وضمان جودة بيانات معرّفات الكيانات القانونية. ولتوضيح مفهوم جودة البيانات فيما يخص مجتمع معرّفات الكيانات القانونية، دخلت GLEIF في حوار وثيق مع كل من لجنة الرقابة التنظيمية العالمية لمعرّفات الكيانات القانونية ومؤسسات إصدار معرّفات الكيانات القانونية لتحديد مجموعة من معايير الجودة القابلة للقياس باستخدام المعايير التي أصدرتها المنظمة الدولية للمواصفات والمقاييس (أيزو). وتشمل معايير مثل اكتمال وشمولية وسلامة سجلات بيانات معرّفات الكيانات القانونية. ولا شك أن إعداد مجموعة من معايير الجودة المحددة يساهم في بناء مؤشر يتسم بالشفافية والموضوعية لتقييم مستوى جودة البيانات ضمن نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي.

ومن خلال استخدام البرامج التي طورتها GLEIF، تتم يوميًا مراجعة سجلات بيانات معرّفات الكيانات القانونية، والتي توفرها مؤسسات إصدار معرّفات الكيانات القانونية، وفقًا لمعايير الجودة المحددة. هذه الفحوصات تحدد، في الوقت الحالي، ما إذا كانت سجلات البيانات متسقة ووافية. وترسل GLEIF، بشكل يومي أيضًا، لمؤسسات إصدار معرّفات الكيانات القانونية، تقريرًا مفصلاً عن نتائج تقييم الأداء.

بالإضافة إلى ذلك، طوّرت GLEIF أسلوباً لتسجيل مستوى جودة بيانات معرّفات الكيانات القانونية. وتمثل الدرجة التي يتم تسجيلها النسبة المئوية لجميع سجلات بيانات معرّفات الكيانات القانونية التي اجتازت بنجاح مراجعات جودة المعايير المحددة خلال الفترة التي شملها التقرير.

ويحتوي الموقع الإلكتروني لـ GLEIF على معلومات تفصيلية حول تقارير جودة بيانات مؤسسة GLEIF بما في ذلك: معايير الجودة والتعريفات ذات الصلة، والمراجعات التي تُجرى، وكذلك الأسلوب المستخدم لحساب العلامة الإجمالية لجودة بيانات معرّفات الكيانات القانونية (يرجى الاطلاع على القسم "روابط ذات صلة" أدناه).

GLEIF تنشر أول تقرير شهري لها حول جودة البيانات يلخص نتائج تقييم الجودة اعتبارًا من 31 كانون الثاني (يناير) 2016

شرعت GLEIF في عملية تقييم جودة مصدر بيانات معرّفات الكيانات القانونية في الربع الأخير من سنة 2015 فيما يتعلق بسبعة من أصل اثني عشر معيارًا من معايير الجودة المحددة. وفي 9 شباط (فبراير) 2016، نشرت GLEIF تقريرها الشهري الأول حول جودة البيانات والذي يلخص نتائج تقييم الجودة اعتبارًا من 31 كانون الثاني (يناير) 2016. ويشير التقرير إلى المستوى المرتفع للغاية من جودة البيانات والذي تم تحقيقه في نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي حتى اليوم. في كانون الثاني (يناير) 2016، بلغت العلامة الإجمالية لجودة بيانات معرّفات الكيانات القانونية نسبة 99% من أصل 100%.

وتوفّر التقارير الشهرية المعلومات المجمّعة التالية والتي تحدد جودة البيانات بشكل عام في نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي:

  • العلامة الإجمالية لجودة بيانات معرّفات الكيانات القانونية عن المدة التي شملها التقرير.
  • التقدم المُحرز من حيث التحسين المستمر في جودة البيانات في نظام معرّف الكيانات القانونية العالمية بناءً على العلامة الإجمالية لجودة بيانات معرّفات الكيانات القانونية.
  • نتائج فحوصات GLEIF لسجلات البيانات ومقارنتها بمعايير الجودة المنفذة، أي النسبة المئوية للسجلات التي اجتازت الفحوصات.
  • أفضل خمس مؤسسات مصدرة لمعرّفات الكيانات القانونية من حيث جودة البيانات خلال فترة رفع التقارير.
  • أفضل خمسة بلدان من حيث جودة سجلات بيانات معرّفات الكيانات القانونية خلال فترة رفع التقارير.
  • النسبة المئوية لسجلات بيانات معرّفات الكيانات القانونية التي تلبي متطلبات المستويات المتميزة لاستحقاق الجودة. تسري مستويات الاستحقاق التالية على كل من: المستوى الأول – "الجودة المطلوبة" (يجب أن تكون 100% بالنسبة لجميع سجلات البيانات)؛ المستوى الثاني – "الجودة المتوقعة" (ينبغي أن تكون 100%)؛ المستوى الثالث – "الجودة الممتازة" (كلما ارتفعت كان أفضل).

تدعم تقارير جودة البيانات الهدفين التاليين:

  • يستطيع أي طرف مهتم بالأمر تحديد موثوقية بيانات معرّفات الكيانات القانونية بوضوح وسهولة.
  • تنبئ التقارير بمدى التحسن المستمر في جودة البيانات في نظام معرّفات الكيانات القانونية العالمي بالاستناد إلى مقياس معايير الجودة المحددة بشكل واضح.

جميع التقارير متاحة للتنزيل على الموقع الإلكتروني لـ GLEIF (يرجى الاطلاع على القسم "روابط ذات الصلة" أدناه).

GLEIF تركز على تعزيز مصداقية وسهولة استخدام بيانات معرّفات الكيانات القانونية لتعود الفائدة على المستخدمين في جميع أنحاء السوق العالمية

إن العمل ببرنامج إدارة جودة البيانات الخاص بـ GLEIF يضمن بقاء نظام معرّفات الكيانات القانونية المعيار الصناعي الأنسب لتوفير بيانات مفتوحة وموثوقة حول إدارة عمليات التعريف الفريد. وبالتعاون مع مؤسسات إصدار معرّفات الكيانات القانونية، تركز GLEIF على تعزيز مصداقية وسهولة استخدام بيانات معرّفات الكيانات القانونية لتعود الفائدة على المستخدمين في جميع أنحاء السوق العالمية.

وفي المستقبل، سيستمر برنامج إدارة جودة البيانات التابع لـ GLEIF في التطور من خلال التنفيذ التدريجي لمعايير الجودة والضوابط ذات الصلة المحددة مسبقًا.

مدونة GLEIF ومنتدى المناقشة

إذا رغبتم في التعليق على منشور في المدوّنة، يُرجى زيارة المدوّنة باللغة الإنجليزية. ويُرجى تعريف أنفسكم بذكر الاسم الأول واسم العائلة. سوف يظهر اسمكم بجانب تعليقكم. لن تُنشر عناوين البريد الإلكتروني. يرجى الملاحظة بأنه من خلال الدخول إلى منتدى المناقشة أو المساهمة فيه فأنتم توافقون على الالتزام بشروط سياسة التدوين لدى GLEIF، ولذا يرجى قراءتها جيدًا.



قراءة جميع المنشورات السابقة في مدوّنة GLEIF
نبذة عن المؤلف:

السيّد ستيفن وولف هو المدير التنفيذي لمؤسسة Global Legal Entity Identifier Foundation (‎GLEIF)‎. ومنذ كانون الثاني (يناير) من عام 2017، كان السيد وولف من الدعاة المشاركين في المجموعة الاستشارية International Organization for Standardization Technical Committee 68 FinTech Technical Advisory Group (‎ISO TC 68 FinTech TAG)‏. وفي كانون الثاني (يناير) من عام 2017، حصل على لقب أحد أفضل 100 قائد في مجال التعريف في "One World Identity". وهو يتمتع بخبرة كبيرة في تأسيس عمليات البيانات واستراتيجيات التنفيذ العالمية. وخلال مسيرته المهنية، قاد السيد وولف عملية تطوير الأنشطة التجارية الرئيسية واستراتيجيات تطوير المنتجات. ويُعد السيد وولف أحد المؤسسين لشركة آي إس إنوفاتيف سوفتوير التي تأسست عام 1989 وكان أول عضو مجلس إدارة منتدب للشركة. وعيّن لاحقاً في منصب المتحدث باسم المجلس التنفيذي لخليفتها شركة آي إس تيلي داتا إيه جي. وقد أصبحت هذه الشركة في النهاية جزءًا من مؤسسة إنترأكتيف داتا التي شغل فيها السيد وولف منصب المدير التقني.


الكلمات الدلالية لهذه المقالة:
Global Legal Entity Identifier Foundation, تقارير إدارة جودة البيانات لـ GLEIF, جهات إصدار معرّفات الكيانات القانونية (وحدات التشغيل المحلية), جودة البيانات, إدارة البيانات